> قصة ذكاء : ساعة اليابانى الخارقة !!

 

ساعة متطورة

> قصة ذكاء : ساعة اليابانى الخارقة !!

 

كان هناك رجلان يمران عبر بوابة الجمارك في أحد المطارات , كان الرجل الأول يابانياً ويحمل حقيبتين كبيرتين , بينما كان الثاني بريطانياً ..

 

أخذ البريطاني يساعد الياباني على المرور بحقائبه الثقيلة عبر بوابة الجمارك . عندها رنت ساعة الياباني بنغمة غير معتادة , ضغط الرجل على زر صغير في ساعته , وبدأ في التحدث عبر هاتف صغير للغاية موجود في الساعة .. أصيب البريطاني بالدهشة من هذه التكنولوجيا المتقدمة ! وعرض على الياباني 5000 دولار مقابل الساعة , ولكن الياباني رفض البيع .

 

إستمر البريطاني في مساعدة الياباني في المرور بحقائبه عبر الجمارك . بعد عدة ثوان , بدأت ساعة الياباني ترن مرة اخرى !! هذه المرة , فتح الرجل غطاء الساعة فظهرت شاشة ولوحة مفاتيح دقيقة , إستخدمها الرجل لإستقبال بريده الإلكتروني والرد عليه !!

 

نظر البريطاني للساعة في دهشة شديدة وعرض على الياباني 25000 دولار مقابلها , مرة أخرى قال الياباني : إن الساعة ليست للبيع , مرة أخرى إستمر البريطاني في مساعدة الياباني في حمل حقائب الضخمة .

 

رنت الساعة مرة ثالثة , وفي هذه المرة إستخدمها الياباني لإستقبال فاكس , هذه المرة كان البريطاني مصمماً على شراء الساعة , وزاد من الثمن الذي عرضه حتى وصل الى 300,000 دولار !!

 

عندها سأله الياباني , إن كانت النقود بحوزته بالفعل , فأخرج البريطاني دفتر شيكاته وحرر له شيكاً بالمبلغ فوراً !! عندها إستخدم الياباني الساعة لنقل صورة الشيك إلى بنكه , وقام بتحويل المبلغ إلى حسابه في سويسرا .. ثم خلع ساعته وأعطاها للبريطاني وسار مبتعداً .

 

“ إنتظر “ صرخ البريطاني ! .. ” لقد نسيت حقائبك ! “

 

رد الياباني قائلاً : ( إنها ليست حقائبي ، وإنما بطاريات الساعة !! )

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *